البيوت البلاستيكيه

البيوت البلاستيكيه

مكائن استنبات الشعير

احدث تقنيات غرف استنبات الشعير

  • غرف استنبات الشعير

      غرف استنبات الشعير صناعة
     شركة جرين فوديرGreen fodder

     

    1- وحده استنبات الشعير 300 كيلو في اليوم 9 طن شهريا
    2- وحده استنبات الشعير 600 كيلو في اليوم 18 طن شهريا
    3- وحده استنبات الشعير 1 طن في اليوم 30 طن شهريا
    4- وحده استنبات الشعير 1330 كيلو في اليوم 40 طن شهريا
    5- وحده استنبات الشعير 1660 كيلو في اليوم 50 طن شهريا
    6- وحده استنبات الشعير 2طن في اليوم 60 طن شهريا
    7- وحده استنبات الشعير 10 طن في اليوم 300 طن شهريا
    8- وحده استنبات الشعير 50 طن في اليوم 1500 طن شهريا
    9- وحده استنبات الشعير 100طن في اليوم 3000 طن شهريا

    * تقنيه اوربيه حديثه بمواصفات خليجيه 
    * اقتصاديه جدا للكهرباء والماء
    *نضام تشغيل وحده استنبات الشعير فل اتوماتيك
    * دورات تثقيفيه وتعليميه لطريقه استخدام الشعير المستنبت
    * وبسعر التكلفه دعمآ لمربين الحلال*

  • البيوت البلاستيكيه والزراعه المائيه

     

    البيوت البلاستيكية بجميع الاشكال والاحجام

    عندما يتعلق الامر في انشاء البيوت ابلاستيكية فنحن متميزون في هذا المجال, حيث ويمكننا تركيب البيوت الجديدة والمستعمله بكفائة عالية, كما ويمكننا ان نقدم لكم كافة الحلول الاقتصادية الممكنة لمشروعكم. اما بالنسبة للجودة والكفائة فمشاريعنا تخضع دائما لمواصفات ومعايير الجودة والكفائة العالمية.

    يعتبر مجال الزراعة أحد أهم المجالات المهمة حيث أن العديد من اقتصاد الدول يعتمد على هذا المجال، ويوجد العديد من المنشآت التي يتم استخدامها في الزراعة ويتم إنشاء هذه المنشآت لأهداف عديدة من أهمها حماية المزروعات من الظروف البيئية غير المناسبة التي قد تتعرض لها وتؤثر على جودة المنشآت، ومن أبرز هذه المنشآت ما يسمى بالبيوت المحمية الزراعية التي يوجد منها أنواع مختلفة من هذه البيوت، حيث تكون ذات أشكال ومواد وأغطية تجعلها مختلفة فيما بينها، وعادة ما يتم تزويد هذه البيت بأجهزة تبريد أو بمدافئ، وتعتمد تكلفة إنشاء هذه المنشآت على جودتها، حيث أن أسعارها ترتفع بارتفاع جودتها، أما النباتات المزروعة في هذه البيوت المحمية فإنها تكون ذات جودة مرتفعة وهذا ما يجعل الإقبال عليها شديداً، وسنقدم في هذا المقال المعلومات حول البيوت المحمية الزراعية.

    معلومات عن البيوت المحمية الزراعية

    • يطلق على الزراعة التي تتم داخل البيوت المحمية الزراعية بإسم الزراعة المحمية (Under-cover Cultivation).
    • يتم إجراء الزراعة المحمية من خلال إنتاج النباتات والخضروات في بيوت بلاستيكة أو أنفاق، حيث أن هذه البيوت تكون مضاءة باستخدام الكهرباء أو عن طريق أشعة الشمس.
    • يتم الاعتماد على هذه البيوت بهدف إنتاج الفواكه والخضروات في غير مواسمها.
    • يعمل المزارعون على تهيئة الظروف داخل هذه البيوت بحيث تتلائم مع البيئة التي تحتاجها هذه المزروعات لكي تنمو.
    • إن الهدف من توفير أفضل بيئة للنمو هو الحصول على محصول ذو إنتاجية وجودة عالية.
    • عند بناء هذه البيوت فإنه يتم الحرص على بناؤها في مناطق تخلو من المنشآت السكنية والأبنية وذلك لكي تتوفر التهوية المناسبة لهذه البيوت.
    • يجب أن تكون مدة تعرض هذه البيوت لأشعة الشمس لا تقل عن ثماني ساعات في اليوم الواحد، حيث أن الإضاءة مهمة لعملية البناء الضوئي التي تحتاجها النباتات.
    • يجب أن يتم تزويد هذه البيوت بمصدر مائي مناسب لها، على سبيل المثال خزان مائي.
    • يتم الاعتماد على هذه البيوت بهدف إنتاج الشتلات، حيث أن هذه الشتلات يتم استخدامها في الزراعات الحقلية.
    • تعتبر هذه البيوت أحد التقنيات التي تمكن من القيام بتنظيم عملية الري بسهولة.
    • يمكن من خلال هذه البيوت السيطرة على الآفات التي تنتشر في المحاصيل والتخلص منها بسهولة.
    • تعتبر هذه البيوت ذات مواصفات مخصصة من حيث الشكل والهيكل والقواعد والأغطية والتظليل والتدفئة والتبريد والتهوية والري.
    • عند اختيار المكان المراد بناء البيوت المحمية فيه، فإنه يجب الحرص على أن تكون هذه الأماكن مزودة بمصدات طبيعية للرياح.

     

    البيوت البلاستيكية الجديدة

    جميع الخبرات والابتكارات البستانية على مر السنين الماضية انعكست في منتجات الجديدة لشركتنا حيث يتم تصميم البيوت البلاستيكية الجديدة وفقا لاحدث المبادئ التوجيهية والتقنية بحيث يتم تلبية جميع تطلعات المستهليكين, حيث ويتم تصميم البيوت بشكل سليم للعمل على تقليل اعتراض المنتجات الزراعية للضوء والوصول للحد الادنى الموصى به, حيث يتم استخدام التكنولوجيا بالشكل الامثل عند التصميم. وعند الحاجة لتوفير الطاقة فإن شركتنا تعمل باستمرار على الحفاظ الدائم للاحتباس الحراري ورفع مستواه. ومع هذه النهج المبتكرة وبوجود الحلول المتاحة لانواع الاحتباس الحراري كونوا على ثقة بان محاصيلكم ستكون محاصيل مثالية وذات جودة متميزة في المستقبل. حيث ويمكن انشاء البيوت البلاستيكية بجميع الاحجام والاشكال والارتفاعات الممكنة والمرغوب بها كما ويتوفر لدينا بيوت زجاجية للمحاصيل الزراعية. فشركتنا اكتسبت الخبرة اللازمة حتى في تصاميم وانشاء البيوت ذات السقف المفتوح والعاملة بنظام الالواح الشمسية, والجدير بلذكر ان البيوت العاملة بنظام الالواح الشمسية هي بتقدم مستمر.

    مناطق العمل

    تهتم شركتنا ايضا ببناء وتهيئة مناطق العمل بدءا من المساحة اللازمة للمشروع مرورا بالتقنيات اللازمة وانتهاءا بقدرة الاحتباس الحراري للمنشئة. الى جانب ذلك نعمل على بناء منطقة للرعاية بالمناطق الداخلية تتضمن المكاتب وغرف تبديل الملابس والمطابخ والحمامات وغيرها من مستلزمات ومتطلبات العمل. دائما نقدم خبرتنا في هذا المجال للتخطيط الاكثر كفاءة وضمان التنفيذ الامثل.

    البيوت البلاستيكية المستعملة

    هناك العديد من البيوت البلاستيكية يتم تفكيكها في وقت مبكر لعدة اسباب منها اعادة تطوير منطقة البساتين سواء كانت في الناطق السكنية او الانتاجية, ونطرا لجودة هذه البيوت وعدم فقدانها للجودة والكفائة وبعد فحصها يتم استخدامها من جديد حتى انه يمكن استخدام هذه البيوت لسنوات عديدة ويعود ذلك لجودة المواد المصنعه منها ودقة انتاجها حيث تلبي الرغبة من انتاجها لتلبية جميع متطلبات المزارعيين في جميع انحاء العالم, ونشير بالذكر انه وقبل تركيب البيوت القديمة يتم فحصها والتأكد من صلاحيتها حيث يتم استبدال الاجزاء التالفة منها او المشكك بقيامها بالعمل على نحو الدقة والجودة المطلوبين والنتيجة هي بيوت بلاستيكية مستعملة تبدو وكأنها جديدة وبسعر جذاب. كما وتقوم شركتنا بتفكيك العديد من البيوت البلاستيكية على مدار السنة حيث يتسنى لكم رؤية المنشأة قبل تفكيكها. وبالنهاية البيوت البلاستيكية المستعملة التي تقدمها شركتنا هي بنفس الجودة والدقة التي عليها البيوت البلاستيكية الجديدة. 

     

    الجودة دائما اولى اهتمامنا

    تقوم شركتنا بانجاز المشاريع بشكل كامل ومتكامل . ويعني بشكل كامل ومتكامل القيام بالمشروع برمته: من اعداد خطة العمل والتخطيط المالي والتطوير التقني للمشروع ودعم العملية الزراعية حتى التعبئة والتغليف للمنتج النهائي.جودة ونوعية العمل فكل مرحلة من مراحل العمل تمر عبر تدقيق كامل ودقيق لجودة العمل والعناصر المكونة للمشروع فالجودة والتقنية هي مسؤليتنا فنحن من يوقوم بتجميع البيوت البلاستيكية والعمل على التكامل بين الانظمة.

     

  • تصميم وأنشاء عنابر الدواجن

    شركة جرين فودير الرائدة فى الأمارات والشرق الأوسط تقدم لعملائها الكرام

    - أحدث مستلزمات مزارع الدواجن
    - تسليم عنابر كاملة التجهيز


    عنابر البياض
    عنابر كاملة التجهيز بأحدث البطاريات التى تشمل أنظمة التغذية
    والشرب الاتوماتيك مع أنظمة التهوية والتدفئة 
    تجهيزات بأحدث البطاريات ونظم جمع البيض أتوماتيك
    والتخلص من السبلة

    عنابر التسمين
    عنابر كاملة التجهيز بأحدث البطاريات التى تشمل أنظمة التغذية
    والشرب الاتوماتيك مع أنظمة التهوية والتدفئة 
    وأنظمة التدفئة والتحكم

     

    تعد مهمة انشاء مزارع الدواجن من الامور الصعبة التي تواجه العديد من الاشخاص الذين يرغبون في انشاءها فهي ليست بالامر البسيط الذي يعتقده الكثيرون حيث انها تحتاج لاساسيات دقيقة و فائقة من اجل تصنيعها فاذا لم يتم الاخذ في الاعتبار لتلك الاساسيات ستحدث العديد من الاخطاء التي تصيب الانشاء و ايضا تصيب صاحبها بالخسائر الفادحة له و من اجل انشاء مزرعة دواجن خالية من اي اخطاء ويجب  الاهتمام بعملية إنشاء المزرعة ضرورة حتمية , حيث أن الخطأ في إنشائها لا يمكن تداركه إلا بعد تحمل تكاليف تكون بالقطع باهظة , بالإضافة إلى عدم إمكانية تحويل المنشأة لتحقيق هدف آخر غير الهدف الذي أقيمت من أجله أو تحويره . لذلك يجب أولا التعرف على الدراسات الواجب معرفتها في هذا الخصوص وما يتبع ذلك من مشاكل قد نتطرق لها بالمستقبل .

    - الدراسات الواجب معرفتها : 


    1- مقدار رأس المال المستثمر في البناء : 


    وهو العنصر الهام في عملية إنشاء المزرعة حيث أنه يحدد نوع وحجم المزرعة وتكون الحاجة إلية لتوفير السيولة النقدية اللازمة للإنشاء والتشغيل والإنتاج وهي تشمل : 
    - قيمة التكاليف الثابتة من مباني وقيمة أرض ,,,, وغيرها  .
    - قيمة التكاليف المتداولة "المتغيرة" – الأدوات – الأعلاف . 
    - قيمة الخدمات وتشمل الأعمال الصحية . 
    - قيمة التشغيل وتشمل أجور العمال – النقل – التسويق  .
    - قيمة التخزين وتشمل : الأرصدة الموجودة في المخازن من الأعلاف . 
    - وأخيرا قيمة الاحتياطي العام وهو عادة ما يكون 10% من المصروفات الفعلية لمواجهة الظروف الطارئة والكوارث والحوادث . 

    2- تحديد خطة العمل بالمزرعة : 


    وهو بمعنى الهدف من وراء إقامة المزرعة وأي الأنواع من الإنتاج الذي ينوي المربي إنتاجه , وقد يفكر المزارع في جعلها متخصصة في نوع واحد من أنواع التربية والإنتاج المختلفة أو قد تشمل أكثر من نوع وبتحديد هذا الهدف يبدأ المزارع في وضع خطته اللازمة لاختبار أي نوع من نظم الإسكان تكون مناسبة لغرض الإنتاج ثم دراسة التكاليف اللازمة لإتمام عملية البناء وتوفير المستلزمات الإنتاجية المطلوبة وطرق الحصول على الجيد منها بالسعر المناسب لها, يتلو ذلك دراسة منوال العمل بالمزرعة وطريقته وأنواع وأعداد الطيور المرباة وطريقة الحصول عليها من مصادرها الموثوق بها , ويأتي بعد ذلك دراسة مدة التنفيذ ونظام الإدارة والأشراف وبرامح التمويل والتسويق . 

    3- إمكانية التوسع المستقبلي : 


    يجب أن يضع المزارع في اعتباره أن المزرعة تقبل النمو المستمر نتيجة تحقيق رغبات السوق مع الحاجة لإشباع رغبات أكثر نتيجة نجاح المشروع خاصة عند إنتاج منتجات ذات جودة عالية تشتهر بها المزرعة في حيز السوق عند بدء إنتاجها , ويستلزم ذلك البدء في إقامة وحدة واحدة تتلوها وحدات وذلك بعد تغطية الوحدة لتكاليفها وتحقيق الربح , ويشترط في ذلك توفير المساحة الكافية اللازمة لعمليات التوسع بالإضافة إلى العمل على توفير الوسائل اللازمة للإنشاء والتجهيز حال التفكير في التوسع , ويتوقف ذلك على مساحة الأرض وقيمتها , بمعنى في حالة ارتفاع قيمة الأرض يكون ذلك داعيا على اعتبار الوحدة الأولى من الإنشاء متمثلة في الدور الأول . ويكون التوسع في الجانب الرأسي على نفس المساحة , على عكس ذلك تمام في حالة انخفاض الأرض المقام عليها المشروع , حيث يكون التوسع الأفقي هو المفروض وهكذا وفي جميع الحالات بالنسبة للأدوات والعمالة ,,,,, وغيرها. 

    4- دراسة مواد البناء المتوفرة في المنطقة : 


    أو في المناطق القريبة وعمل دراسة مقارنة لأسعار هذه المواد وصفات هذه المواد التي سوف تستخدم في الإنشاء . 

    5- الظروف البيئية والمناخية للمنطقة التي ستنشأ عليها المزرعة .



    6- نوع العمالة والخبرات المتوفرة بالمنطقة : 


    وهذه يتوقف عليها اختيار المواد والمعدات والتجهيزات اللازمة في عملية الإنتاج , وهذا العامل الأخير من العوامل التي يجب وضعها في الاعتبار الأول , وأن تولى عناية خاصة عند إقامة المشاريع الخاصة بالدواجن , خاصة في البلاد النامية التي تعتمد أساس على استيراد التقنية الحديثة من الدول المتقدمة دون أن توفر لمثل هذه البلدان الخبرات التي يمكنها من استخدام وصيانة هذه المعدات والأجهزة بالكفاءة الموجودة مما يؤدي في النهاية إلى عدم تحقيق هذه المشاريع للأهداف الإنتاجية التي أنشأت من أجلها , وبالتالي عدم تحقيق الأرباح المتوقعة . 
    وبعد ذلك يجب أن نعرف أن مزرعة الدواجن poultry farm هي المساحة من الأرض صغيرة كانت أو كبيرة خصصت لتربية الدواجن , أو قيام صناعة أو أكثر من صناعات الدواجن عليها , وفي هذا الإطار يوجد نوعين من المزارع : 
    مزارع متخصصة spccialized farm وهي عادة ما تكون متخصصة في إنتاج نوع معين من أنواع الدواجن أو قيام صناعة معينة من إنتاج الدواجن , وهناك نوع آخر هو المختلط mixed farm وهي مزارع يكون إنتاجها أكثر من نوع أو يكون عليها أكثر من صناعة كأن يكون مثلا لتربية الدجاج اللاحم والبياض أو ثنائي الغرض ,,,, وهكذا. 

    - خصائص مزارع الدواجن : 


    إن خصائص مزارع الدواجن يجب إن تعطي للمربي والمزارع والمسئول في حقل الدواجن الدراية والمعرفة التامة والكاملة عن هذا المجال ومن ذلك صغر ثمن الوحدة في المزرعة , حيث أن ثمن الدجاجة في المشروع قليل , وكذلك رأس المال في هذا المجال يكون محدود, ومن أهم الخصائص التي تميز الدواجن عن بقية الأنواع الأخرى من المزارع سرعة دورة رأس المال كذلك دقة الأعمال وتميزها وكذلك قلة المنشآت وعدم تعقيدها , حيث أنها لا تحتاج إلى أيدي عاملة مدربة , كذلك استمرارية العمل في مزارع الدواجن , حيث أن العمل في هذا الاتجاه لا يتوقف بل يستمر على مدار السنة كذلك كفاءة التمويل الغذائي وكذلك المنتجات عادة ما تكون سريعة الفساد والتلف وسرعة انتشار الأمراض الوبائية بين الدجاج  .

    - العوامل المؤثرة على إنشاء المزارع : 


    1- اختيار الموقع : 


    ويجب عند اختيار الموقع مراعاة ما يلي : 
    أ- الموقع يكون قريب من أماكن التسويق أو المدن الكبيرة لتسهيل عملية وصول الإنتاج في ظروف مناسبة واختصار الوقت . 
    ب -كذلك يكون بعيدا عن المزارع الأخرى بمسافة لا تقل عن 1/2 (نصف كيلو) وكذلك أماكن السباحة ومجاري الأنهار وغيرها . 
    ج- يفضل كذلك أن يكون أن يكون قريب من الطرق الرئيسية حتى لا يكون هناك تكلفة في عملية تعبيد الطرق وتأخر وصول المنتج . 
    د- يجب أن يتوفر في الموقع مصادر للمياه النظيفة والكهرباء والهاتف لتقليل عملية التكاليف لعمل هذه الواجبات , كذلك مساكن العاملين تكون داخل نطاق المزرعة . وكذلك عدم الابتعاد عن مصادر الأعلاف والكتاكيت والمجالات التجارية . 
    وفي النهاية يجب الأخذ بالاعتبار الموقع الطبيعي من ناحية جفاف الأرض وعدم ارتفاع رطوبتها وأن تكون مرتفعة عن سطح الأرض نوعا ما وكذلك أن تكون في منطقة جوها معتدل وآمنة من الحيوانات البرية والطيور الجارحة وخالية من الأمراض وتكون بعيدة عن اتجاه الرياح . 

    - المباني وشكل إنشائها  :


    - تحديد نوع المباني ( مقفولة – مفتوحة ) واتجاهها وهل ستكون التربية عادية (أرضية) أو بطاريات أو غيرها . 
    - عدد الطيور المراد تربيتها في كل عنبر ومدى استيعاب هذا العنبر للإعداد . 
    - نوع الطيور المرباة "" دجاج – بط – سمان – وغيرها ""  .
    - أن تكون الفكرة واضحة بالنسبة للأجهزة والأدوات والمعدات التي سوف يتم تركيبها داخل العنبر  .
    - معرفة مواقع ومساحات المخازن والمباني السكنية والإدارية وكذلك المسافة بين كل منها والمسافة بين كل عنبر وآخر . 
    - وفي النهاية يفضل عمل سور يحمي المزرعة من أي اعتداء عليها سواء كان بالسياج أو بالرمال أو الأشجار أو مسلح من البناء أو الشبك أو أي نوع كان حسب الإمكانيات والقدرات . 

    - مباني الدواجن :


    عندما يفكر المربي في بناء عنبر للدواجن فإن أمامه الاختيارات التالية : 
    1- عنبر مفتوح : 
    وهو عنبر ذو شبابيك بطول جداري العنبر , والسقف يكون إما خرساني حيث يمكن للمربي بناء أكثر دور أو يكون من الأسبتوس وهو أقل تكلفة من السابق , ولكن لا يمكن بناء دور فوقه , ومهما كانت برودة الجو فأنه إذا أحكم قفل الشبابيك بالعنبر فأن الحرارة الناتجة من الطيور نفسها تكفى لتدفئتها طالما لا يوجد بالعنبر كتاكيت صغيرة السن تحتاج إلى تدفئة صناعية . 
    2- عنبر مقفول : 
    عنبر ليس له شبابيك يتحكم في تهويته صناعيا وعلى ذلك يمكن القول بأن العنبر المقفول هو عنبر مكيف الهواء. وهو يستخدم في التربية المكثفة وفي المناطق شديدة الحرارة أو البرودة والمباني إما تكون سابقة التجهيز أو مباني تقليدية . 
    والأولى هي مباني عبارة عن هيكل حديدي يحدد شكل الجدران والسقف ثم يركب على هذا الهيكل ألواح تحتوي على مواد عازلة ليكتمل شكل الجدران والسقف , والمباني التقليدية هي التي تبنى بالطوب ويكون الهيكل خرساني . 

    - العوامل التي تحدد مدى اختيار المربي لنوع العنابر : 


    1- كلما كان رأس المال محدود فالبيت المفتوح ذو الأسقف الأسبتوس يلجأ لها المربي  .
    2- لو كان ثمن الأرض مرتفع يلجأ المربي للمباني الخرسانية حتى يتمكن من بناء أكثر من طابق .
    3- لو كان الغرض هو تربية بداري تسمين يكتفي بالعنابر المفتوحة  .
    4- لو كان الغرض هو تربية بداري تسمين بدرجة مكثفة يلجأ إلى المباني المقفلة . 
    5- يمكن استعمال المباني المقفلة والمفتوحة في تربية الدجاج البياض . 
    6- المباني الجاهزة أسرع في الإنشاء ولكنها أكثر تكلفة . 
    7- جميع مزارع المملكة العربية السعودية يجب أن تكون مقفلة لظروف البيئة . 

    - أولا : البيوت المفتوحة : 


    يجب مراعاة العوامل الآتية عند الشروع في بناء العنابر  :


    أ‌- اتجاه العنبر : 


    يجب أن يكون اتجاه العنبر متعامدا مع الرياح الموسمية حتى تهب على أحد جوانب العنبر  .


    ب‌- عرض العنبر : 


    إذا كان العنبر متعامدا مع اتجاه الرياح يمكن أن يصل عرض المبنى إلى 12 م أما إذا كان العنبر غير متعامد مع اتجاه الرياح يجب أن يصل عرض العنبر 8-10 م فقط نظرا لضعف التيارات الهوائية وعدم قدرتها على الوصول إلى الجوانب البعيدة للعنبر. 
    وإذا زاد عرض العنبر عن 12م أو كان العنبر غير متعامد تمام مع اتجاه الريح أو كان في منطقة ضعيفة التهوية فإن الحلول الآتية يمكن أن تتبع للإقلال من مشاكل التهوية : 
    1- بناء السقف على شكل جمالون حتى يقلل من تأثير أشعة الشمس على سقف العنبر.لأن نصف مساحة السقف تسقط عليها أشعة عمودية والنصف الآخر تسقط علية بزاوية حادة فيكون تأثيرها الحراري أقل نسبيا . 
    2- عمل السقف على شكل جمالون مع وجود فتحات للتهوية بطول السقف وبعرض حوالي 50 سم مفتوحة الجهتين أو مفتوحة في الاتجاه المعاكس لاتجاه الرياح فتعمل على تسرب الهواء الدافئ المتجمع في أعلى العنبر بدون إرجاعه ثانية للعنبر وعند تسربه يقل الضغط داخل العنبر فيحدث سحب للهواء الجديد من شبابيك العنبر الجانبية . 
    3- عمل السقف على شكل نصف دائرة ليساعد على تجميع الهواء الدافئ قرب السقف ويفضل عمل فتحات في السقف لتسرب الهواء الدافئ خارج العنبر. 
    4- إذا توفر التيار الكهربائي في مكان التربية يمكن تركيب مراوح في سقف العنبر يعمل على طرد الهواء الدافئ وأيضا تعمل على تحريك التيارات الهوائية داخل العنبر . 
    ج- طول العنبر :  أفضل طول للعنبر يسهل معه رعاية الطيور والإشراف عليها هو 80م وإذا زاد ذلك فيفضل أن تكون حجرة الخدمة في الوسط حتى ينقسم العنبر إلى قسمين يمكن رعايتهما بسهولة . 
    د- الأساس والأرضية : تخطط الأرض تبعا لطول وعرض العنبر وسمك الجدران وعدد الأدوار وعليه يحدد عمق الأساس , ويفضل عمل ميول في الأرض لسحب مياه التطهير وإذا كانت التربية التي يقام  عليها العنبر رطبة فيفضل تغطية الأرضية بطبقة من القار . 
    هـ- الجدران : إذا كان السقف جمالون يكون ارتفاع الجدران من الناحيتين متماثلا في حدود ( 270-300سم ) على أن يكون الارتفاع في وسط العنبر في حدود( 320-350سم ) . وإذا كان السقف منحدر إلى أحد الجوانب فيكون ارتفاع الجدار الذي يقع ( 300سم ) من الناحيتين . وإذا كان السقف من الخرسانة المسلحة المستوية السطح فإن الجدران يكون ارتفاعها في حدود(300سم) من الناحيتين . 
    و- فتحات الشبابيك : تكون قاعدة الشبابيك على ارتفاع ( 100-120سم ) من الأرضية وارتفاع الشبابيك في حدود (100-150سم) وعلى امتداد الشبابيك تركب ستائر من قماش سميك ترتفع أو تنخفض أمام فتحات الشبابيك تبعا للتيارات الهوائية الخارجية وتبعا لدرجة الحرارة الداخلية للعنبر . 
    ز- السقف : مواد البناء المستعملة في السقف تختلف حسب نوع المبنى والتكاليف المقدرة للبناء ويجب أن يكون سقف الأسبستوس شديد الانحدار بنسبة 5% حتى لا تتجمع مياه الأمطار في تجاويف الألواح والمباني ذات الأسقف الخرسانية تتميز بأن عمرها أطول ودرجة عزلها أفضل .

    - ثانيا : البيوت المقفلة : 


    عند بناء البيوت المقفلة يجب مراعاة الآتي : 
    أ- اتجاه العنبر : يجب أن يكون اتجاه العنبر في اتجاه موازي للرياح حتى لا تكون عملية طرد الهواء إلى خارج العنبر .
    ب- عرض العنبر : يفضل أن لا يزيد عن 12 م لكن أذا زاد عرض العنبر عن ذلك يجب تزويد السقف بمراوح إضافية أو عمل قنوات هوائية لتسحب أو تدفع الهواء إلى وسط العنبر .
    ج- طول العنبر : أقل طول اقتصادي للعنبر 40م وأقصى طول 80 م ولا تقل المسافة بين العنبرين عن 20م حتى لا تسحب المراوح في إحدى العنابر الهواء الفاسد المطرود من العنبر المجاور . 
    هـ- الجدران : يتراوح ارتفاعها بين ( 220-270سم ) لأن كل ارتفاع يزيد عن حجم العنبر ويزيد بالتالي من تكاليف تدفئة أو تبريد الهواء الداخل للعنبر , والجدران ليس بها شبابيك إلا الفتحات الخاصة بتركيب المراوح أو مدخل الهواء أو فتحات الطوارئ التي تستعمل للتهوية في حالة انقطاع التيار الكهربائي فجأة وتوقف مراوح التهوية, ( وهي تمثل 5-8% من مساحة الأرضية ) والجدران أما مبنية بالطوب أو سابقة التجهيز . 
    و- السقف : يكون غالبا مستويا , ويمكن أن يشمل السقف فتحات للتهوية أو فتحات للمراوح حسب نظام التهوية الخاصة بالعنبر . 
    ز- الأبواب : عادة يكون للعنبر بابين أحدهما رئيسي يفتح إلى حجرة الخدمة وآخر خلف العنبر , يستعمل عادة للتخلص من السماد أو عند إدخال الطيور داخل العنبر , والأبواب يفضل أن تكون معزولة بمادة عازلة حتى لا يحدث من خلالها تسرب حراري .

  • جميع انواع فقاسات الدواجن

    توجد لدينا جميع احجام الفقاسات وبتقنيه حديثه وباسعار منافسه جدا 

  • المبيدات والأسمده والأتربه العضويه

     

    السماد العضوي

    يعتبر السماد عضوياً إذا اشتُقت جميع مكوناته من مواد حيوانية (مثل فضلات الحيوانات أو حتى بقايا لحوم الحيوانات وغيرها)، أو من مكونات نباتية (مثل بقايا النباتات المتحللة)، وهو يمتاز ببطء تحلله في التربة -مقارنة بالسماد الكيمائي- وبالتالي يعطي النبات المواد الغذائية بشكل مستمر وثابت لمدة طويلة، ولكنه قد يترك رائحة في التربة قد لا يستسيغها البعض.

     

  • أدارة وتطوير المزارع والعزب

    أدارة المزارع والعزب :

    أطلقت شركة جرين فودير خدمة أدارة المزارع والعزب حيث انها خدمة فريده من نوعها وتتميز بالاداره الكامله للمزارع والعزب .

    أدارة العزب :

    نقوم باداره العزبه بالكامل بعقد سنوي من حيث متابعه الاغنام والابل والابقار والخيول والغزلان وتشمل الخدمه مايلي.

    1 - أحصاء الأغنام المتوفره وفرزها حسب النوع والكميه كل على حدى في الشبك.

    2 - عزل الأمهات الأساسيات واحصائهم .

    3 - عزل الفحول الأساسيات واحصائهم .

    4 - عزل الأناث البكر غير الملقحات من اعمار شهرين الى سنه .

    5 - عزل الذكور من اعمار شهرين الى سنه .

    6 - فرز المواليد الجدد وأعطائهم كافه التحصينات والتطعيمات .

    7 - ترقيم الأغنام بالكامل وتقيدهم في سجل الاحصاء .

    8 - اجراء كافه التلقيحات والتحصينات المطلوبه ورش مبيدات الحشرات في الشبوك

    9 - جز الصوف وتقليم الأضافر وغسيل الأغنام في اوقات محدده .

    10- متابعه دوريه للأغنام المصابه وعزلها ومعالجتها وتسجيل حالأتها المرضيه خلال السنه .

    11- خدمات عرض وبيع الذبايح بأعلى الأسعار بعلم المالك.

    12- عزل وبيع الأمهات التي لاتنجب اومعالجتها ومساعدتها على الأنجاب .

    13- عزل وبيع الأغنام الكبار في العمر .

    14- تغيير الدم من خلال تغيير الفحول الأساسيه .

    15- تحسين نسل الأنتاج وتنويعه .

    16- زياده الأنتاج وهو من اختاصصنا .

    مثال نستلم من المالك في السنه الاولى 1000 الف راس من الأغنام ونسلمها 2000 راس في نهاية السنه الأولى

    و4000 راس غنم في نهاية السنه الثانيه

    و8000 رأس غنم في نهايه السنه الثالثه 

    أدارة المزارع : 

    من حيث انواع المزروعات والمحاصيل والأشجار والخضروات وأدارتها وعمليات البيع والحصاد ورش المبيدات العضويه والأسمده وانضمة السقايه والحفاض على جودت الأنتاج في المزارع .

  • غرف حفظ الخضروات واللحوم

    غرف حفظ الخضروات والفواكه واللحوم .

    حيث تقوم شركة جرين فودير بتصميم وأنشاء الغرف الحافظه للخضروات والفواكه والتمور واللحوم والاسماك والدواجن والألبان والبرادات بكافه الأنواع والأحجام الكبيره والصغيره والثابته والمتحركه والمتنقله على الشاحنات الصغيره والمتوسه والكبيره وبجميع درجات البروده والتجميد المطلوبه.

  • تصميم وانشاء الحدائق (لاندسكيب)


جرين فودير شركة إماراتية وطنية وهى إحدى اكبر الشركات المحلية المتخصصة في تصميم وصناعه غرف استنبات الشعير ، نحن نعمل بجهد وهذا يساعدنا على إنجاح المشاريع التي نقوم بها بكفاءة عالية ، يقع مكتبنا في دولة الامارات العربية المتحدة في مدينة ابو ظبي ، كما يوجد لدينا موزعين في السعوديه , ودوله الكويت , وسلطنة عمان ، ودول عديدة أخرى.

تواصل معنا

   00971505714000
   0097125554747
   Greenfoodder@gmail.com
   UAE ,Abu Dhabi
   Sat - Thur: 8am - 5pm
   عدد الزوار : 432360

-->